رَ بعين قلبك

بسم الله الرحمن الرحيم

صيدلية المنزل

بسم الله الرحمن الرحيم

أهم 10 أشياء يجب أن تتوفر في صيدلية المنزل

الصداع، الانزعاج المعدي، الرعاف، ألم الحيض، قدم الرياضي، انشقاق الشفة، جفاف الجلد و الزكام الشائع حالات لا بد و أنك تعرضت لواحدة منها، أو كلها إذا كنت من المحظوظين في حياتك اليومية، و من المستحيل أن نحمي أنفسنا منها تماماً. و لكن ببعض التحضير يمكن أن تكون هذه الحالات أقل خطراً و تتجنب زيارة الطبيب لمثل هذه الإصابات. السر في ذلك؟ صيدلية منزل مختارة بعناية.

الأهم أولاً: عليك أولاً أن تعرف ماذا يوجد في صيدليتك المنزلية – و من ثم نظفها و تخلص من الأدوية القديمة، المتغيرة اللون، الفاقدة للصاقة، الأوعية غير محكمة الإغلاق و تلك التي تجاوزت فترة الصلاحية. الرطوبة في الحمام أو قربه لا تعتبر محبذة كثيراً للأدوية. قد تستمتع أنت بحمام منعش و لكن الأدوية لن تحب تلك الرطوبة هناك. بدلاً عن ذلك حاول أن تكون الصيدلية في مكان بارد و جاف في مكان بعيد عن الرطوبة.

10# الضمادات اللاصقة

تأتي الضمادات اللاصقة بأشكال كثيرة و متنوعة. صيدليتك المنزلية يجب أن تحتوي على تشكيلة جيدة منها. معظم الجروح البسيطة تشفى تماماً بدون تغطية. و لكن إذا أصبت بجرح في مكان تتوقع أن يتسخ فيه الجرح (كجرح في يدك أو قدمك)، أو في مكان حيث ستحتك ملابسك على الأغلب بالجرح (كجرح في الركبة)، فأنت ذكي كفاية و ستقوم بتغطية هذه الجروح بإحدى الضمادات اللاصقة الموجودة لديك. أما في الجروج العميقة أو التي لا يتوقف النزيف فيها فاستشر طبيباً بأسرع وقت ممكن.

9# مقلمة الأظافر

القيام بتقليم الأظافر بانتظام يحافظ على صحتها و يمنع حدوث الالتهابات فيها. الأظافر الصحية يجب أن تكون مقلمة، جافة و نظيفة. يجب أن يتم قص الأظافر بشكل مستقيم لمنع انغراز الأظافر في اللحم، و عند الحواف تقص باستدارة بسيطة و بحذر بحيث تصبح الحواف ناعمة لمنع الخدش.

نصائح بسيطة عند تقليم الأظافر الروتيني: كن حذراً من ألا تقص تحت الخط الأحمر. لا تقص بشكل كبير للداخل. لا تحاول قضم أظافرك أو قصها بشكل جائر لأن ذلك قد سيؤدي لإصابات فطرية أو فيروسية. و إذا كان هناك قسم من الظفر منغرس في اللحم لا تزله بنفسك، راجع طبيب الجلدية و دعه يقم بمهمته.

8# مطهر

عند إصابتك بجرح ثانوي أو خدش صغير، كيف تنظفه؟ في حنن يفي الماء و الصابون بالغرض في معظم الجروح البسيطة يكون استخدام المطهر الطبي ضرورياً لخفض نسبة الالتهاب في كثيرمن الجروح. إِيزوبروبيل الكحول يعتمد بشكل شائع.

كما يمكن أن تستخدم المطهرات لأمور أخرى كتطهير الحمامات و الملاقط الصغيرة و مقياس الحرارة.

7# مرخي عضلي

الكريم العضلي ضروري جداً لتخفيف الألم عن العضلات المتشنجة و ألم أسفل الظهر. أظهرت دراسة جديدة أن استخدام الكريم العضلي بعد التمرين بـ 48 ساعة يمكن أن ينقص من الألم بنسبة 45% بعد حبوب مسكنات الألم.

يتم امتصاص الكريم من الجلد و يصل إلى مجرى الدم. لذلك كن حذراً في الكمية التي تقوم باستخدامها. لأن كريمات التشنج العضلي غالباً تحتوي على ميثيل الساليسيلات (الأسبرين) و كما الأسبرين فإن لها تأثيرات سمية بالجرعات العالية.

6# ملقط صغير

يمكن استخدام الملقط الصغير لإزالة الأجسام الصغيرة من الجلد كالشظايا الخشبية. و عند إزالة مثل هذه الأجسام أمسك حافتها الظاهرة من الجلد و أزلها بهدوء حتى لا تنكسر و يبقى جزء منها في الداخل. و أحياناً تضطر لأزالة القراد و هي حشرة تمتص الدم من الجلد، إنس كل ما تسمعه عن استدخام طلاء الأظافر و غيرها لأزالة القراد، الملقط هو الأداة التي تحتاجها هنا.

5# شاش معقم و اللاصق الطبي

الشاش المعقم و اللاصق الطبي تستخدم لتضميد الجروح التي تكون كبيرة على الضمادات الطبية لتغطيتها. لتضميد الجرح قص قطعة من الشاش تناسب حجم المنطقة و من ثم لفها بلطف حول الجرح ثم استخدم اللاصق لتثبيت الشاش بشكل جيد. تذكر أن تغير الشاش إذا اتسخ أو تبلل بالدم أو بالقيح، يجب أن يظل نظيفاً و جافاً – و إذا التصق الشاش بالجرح قم بغسله بالماء الدافي حتى ينفك الالتصاق و من ثم قم بإزالته.

4# مضاد فطري

إذا وجدت نفسك مصاباً بقدم الرياضي (إصابة فطرية في القدم) فيجب أن تعالجها قبل أن تتسع. و ليس من السهل التخلص من العدوى الفطرية حيث يجب في معظ الأحيان تناول المضادات الفطرية في أوقات محددة و الاستمرار في تناولها حتى بعد اختفاء الأعراض. نمو الفطر على الجلد بشكل كبير قد يسبب عدوى لمناطق أخرى كالمنطقة التناسلية و الأظافر و الفم و كلها يجب أن تعالج من قبل الطبيب. أما قدم الرياضي فيمكنك أن تعالجها بنفسك باستخدام أحد المضادات الفرطية التي تتوافر بأشكال كثيرة (مرهم، بخاخ، جيل أو بودرة).

3# خيوط الاسنان الحريرية

إذا قمت باستخدام فرشاة الأسنان و نسيت استخدام الخيط فإنك في الحقيقة لم تنظف أسنانك 100%. في الواقع لقد أهملت 40% من الجراثيم التي لا تزال في فمك. استخدام الفرشاة ينظف سطح الأسنان فقط أما الخيط فيزيل ما بين الأسنان و ينظف خط اللثة و يمنع التهابها – و التهاب اللثة ليس بالأمر البسيط.

يمكن الوقاية من التهاب اللثة بأبسط السبل، و مع ذلك فهو السبب رقم 1# في خسارة الأسنان لدي اليافعين. حافظ على أسنانك: استخدم الخيوط الحريرية يومياً بعد الوجبات الرئيسية.

2# ملعقة تحديد الجرعة

تناول ملعقة من زجاجة الدواء عند إصابتك بالزكام ليس بفكرة سئة. و لكن يجب دوماً أن تأخذ الجرعة المناسبة من الدواء. يمكن للجرعات غير المناسبة أن تسبب مشاكل صحية. تأتي بعض الأدوية مع ملعقة لتحديد الجرعة، و كون ذلك ليس بالقاعدة فيجب على صيدليتك المنزلية أن تحتوي على ملعقة تحديد الجرعة لتقدير الكمية المناسبة من الدواء للبالغ أو للطفل في كل مرة يتم فيها استخدام الدواء.

1# مقياس الحرارة

يجب على كل شخص الاحتفاظ بمقياس حرارة في الصيدلية المنزلية. لكن الأمر الذي يجب أن تعيره بعض الاهتمام هو نوعية مقياس الحرارة.

مقياس الحراة الزئبقي شائع جداً، و لكنه ليس الخيار الأفضل. تحدث 15.000 حالة تحطم لمقياس الحرارة الزئبقي في الفم لدى الأطفال في الولايات المتحدة الأمريكية. الزئبق مادة سامة جداً فهي تضر بالأعصاب و الدماغ و الحبل الشوكي و الكلى و الكبد. كما تؤثر على السمع و الرؤية و الحس. ناهيك عن تأثير الزئبق السيء على البيئة.

لذلك يفضل الاستعاضة عنه بمقياس حرارة الكتروني أو كحولي أو مقايس الحرارة عبر الأذن.

أما عن أهم الأدوية التي يجب أن تتوفر في صيدلية المنزل و التي يمكن تناولها و شراؤها من دون وصفة طبية

  • Paracetamol حبوب باراسيتامول للبالغين لمعالجة الصداع، الحمى الخفيفة، الزكام، احتقان الحلق (ألم البلعوم) و الألم المتوسط.
  • Paracetamol mixture شراب باراسيتامول للأطفال لمعالجة الأم و الحمى.
  • Ibuprofen ايبوبروفين (دواء مسكن و مضاد التهاب – حبوب أو شراب) للألم و الحمى عند البالغين و الأطفال.
  • Antihistamine مضاد تحسس (حبوب أو شراب) لمعالجة الحساسية و عضة الحشرات و الطفح الجلدي.
  • أكياس الإماهة عن طريق الفم (سوائل طبية) لتعويض خسارة الماء أثناء الإسهالات، خصوصاً لدى الأطفال.
  • كريم أو بخاخ لمعاجلة عضات الحشرات.
  • شراب للسعال.
  • بخاخ مزيل للاحتقان لاستخدامه في الزكام عند الكبار.
  • مضاد للحموضة لمعاجلة عسرة الهضم و الانزعاج المعدي.

دمتم بصحة و عافية.

فيزياء مسلية 2 – الألوان

بسم الله الرحمن الرحيم

كيف نختار الألوان لملابسنا

لا تختلف الألوان عن بعضها البعض باللون الذي تتركه على شبكيتنا فقط, بل تختلف أيضاً بالخواص الفيزيائية للأجسام التي تكسوها. بمعنى أن خواص الأجسام تتغير بتغير لونها (بعضها ليس كلها). لتوضيح هذه الفكرة: نأخذ قطعتين من القماش إحداهما بيضاء و الأخرى سوداء و نضعها على لوح من الثلج الموجود في ضوء الشمس. نعود بعد ساعتين لنلاحظ أن القطعة السوداء قد غاصت في الثلج أكثر من القطعة البيضاء التي بقيت على نفس المستوى السابق. و البحث عن السبب ليس صعباً. فقطعة القماش السوداء – و بسبب لونها الأسود – امتصت كمية أكبر من الحرارة و بالتالي ذاب الثلج تحتها أكثر. و ذلك يعود لحقيقة ان اللون الأسود يمتص كل ألوان الطيف التي تشكل الشمس و بالتالي تسخن أكثر. بينما القماش الأبيض يعكس كل ألوان الطيف و بالتالي لا تسخ كثيراً.

و أول من قام بهذه التجربة هو المناضل البارز في حركة استقلال الولايات المتحدة الأمريكي بنيامين فرانكلين. الذي خلد نفسه كفيزيائي باختراعه لموصل الصواعق (هل كنت تعرف ذلك؟) و قد كتب حول هذا الموضوع ما يلي:

” لقد أخذت من الخياط عدة قطع مربعة من الجوخ بألوان متنوعة منها الأسود و الأزرق الداكن و الأزرق الفاتح و الأخضر و الأرجواني و الأحمر و الأبيض. و ألوان أخرى متنوعة. و في أحد الأيام الساطعة وضعت هذه القطع على لوح من الثلج. و بعد عدة ساعات رأيت أن القطعة السوداء – التي سخنت أكثر من البقية – قد غاصت في الثلج بحيث لم تعد تصلها اشعة الشمس. و قد غاصت القطعة الزرقاء الداكنة إلى نفس عمق القطعة السوداء تقريباً. أما القطعة الزرقاء الفاتحة فقد غاصت لعمق أقل بكثير مما سبق. و القطع الباقية غاصت لمسافات أقل و أقل كلما كان لونها افتح. أما البيضاء فقد بقيت على السطح أي لم تغص مطلقاً.”

ثم يستمر في حديثه و هو يتساءل بعجب:

“ما الفائدة من هذه النظرية إذا لم نستفد منها عملياً؟ ألا نستطيع أن نستنتج من هذه التجربة أن لثوب الاسود أقل ملائمة لنا من الثوب الأبيض في الجو الدافىء. و ذلك لأنه يسخن أجسامنا في الشمس أكثر مما يسخنها الثوب الأبيض؟ ألا يجب أن تكون القبعات التي نلبسها في الصيف فوق رؤوسنا بيضاء اللون كي لا تمتص الكثير من الحرارة؟ و بالاضافة لذلك ألا يمكن للجدران السوداء أن تمتص في النهار كمية من حرارة الشمس بحيث يبقى منها قسم يدفئنا في الليل؟….”

هل سترتدي قبعة سوداء في أيام الصيف الحار بعد الآن؟ لا أظن ذلك.

فيزياء مسلية 1 – مقاومة الوسط

بسم الله الرحمن الرحيم

فيزياء مسلية – مقاومة الوسط

جميعنا نعلم أن الفراغ الذي نتحرك فيه مملوء بالهواء. و لكن القلة منا تعلمأن هذا الهواء الذي يبدو لنا أنه مخلخل جداً يستطيع أن يقاوم الحركة بشكل قد لا تتصوره. حرك يدك في الهواء جيئة و ذهاباً. هل تحس أن الهواء قد قاوم هذه الحركة؟ لا أظن ذلك. ذلك لأن حركة يدك بطيئة نوعاً ما. الآن تذكر مرة عندما كنت تركب في السيارة و تقود بسرعة متوسطة, و تذكر كيف أخرجت يدك من النافذة فشعرت بالهواء يعرقل حركة يدك بقوة أكبر, أليس كذلك؟ و الآن أنت تعلم أنك كلما قدت السيارة بسرعة أكبر كلما زادت مقاومة الهواء ليدك. بالتالي نستنج أن مقاومة الهواء للحركة تزداد كلما زادت سرعة الجسم. و لتشبيه تلك المقاومة الكبيرة فيكفي أن أقول لك أن سياراتالسباق عندما تسير بسرعات كبيرة جداً فالهواء يقاوم حركتها كما لو أنها تسير ضمن قالب من الزبدة!.

الآن ما هو تأثير الهواء مثلاً على طلقة المسدس. تأمل الشكل التالي:

 

القوس المنقطة الكبيرة تمثل سير الرصاصة في حالة عدم وجود الهواء. و أما الخط الغير منقط – الصغير – فيمثل سير الصاصة بوجود الهواء. لاحظ الفرق الكبير بين المسافة التي يمكن أن تقعطها الرصاصة (التي تنطلق من المسدس بسرع 620 م/ثا) بدون هواء و التي تقريباً يمكن أن تصل لـ 40 كم و بين المساف التي تقطعها فعلياً بوجود الهواء و التي تقدر بـ 4 كم. فرق كبير!. فلولا الهواء لأمكننا أن نصيب أهدافاً على بعد 40 كم بمسدس! شيء خطير جداً (الحمد لله على نعمة الهواء :).

الآن ترى ما هو تأثير الهواء على قذائف المدفعية؟

التأثير مشابه تماماً. و لكن هناك خدعة بسيطة يمكن معها أن نجعل القذيفة تصل لمسافة أبعد بكثير مما هو متوقع لها. تأمل الشكل التالي:

 

سوف تلاحظ فوراً من الشكل أن سبطانة المدفع كلما كانت شاقولية أكثر كلما ازدادت المسافة التي تقطعها القذيفة. لكن لماذا؟ سوف تعرف الجواب بنفسك عندما تعيد قراءة الحقائق التالية:

  • يؤثر الهواء على سير أي مقذوف يسير بسرعة كبيرة.
  • كلما كان الهواء أكثر كثافة (على سطح الأرض و الارتفاعات القليلة) كلما كانت مقاومته أكثر.
  • كلما كان الهواء أقل كثافة (على الارتفاعات الكبيرة) كلما كانت مقاومته أقل.
  • الغلاف الجوي يتكون من طبقات تقل كثافتها كلما ارتفعنا عن سطح الأرض (لدرجة انعدام الهواء كلياً عندما نصل للفضاء).
  • بالتالي تقل مقاومة الهواء للمقذوف إذا كان يسير في طبقات الهواء العليا.
  • و هذا يفسر كيف أن القذيفة التي خرجت من المدفع الذي سبطانته تتجه للأعلى أكثر سارت لمسافة أكبر لأنها قطعت قسماً كبيراً من هذه المسافة في طبقات الهواء العليا حيث مقاومة الهواء أقل.

و أول من استطاع رمي العدو على مسافة كبيرة تقدر بـ 100 كم و أكثر (قبل ثورة الأسلحة الحالية) هي المدفعية الألمانية. و ذلك في نهاية الحرب العالمية الولى عام 1918 . فعندما نجحت المدفعية الفرنسية و البريطانية في القضاء على الغارات الجوية الألمانية اختارت هيئة أركان الحرب الألمانية وسيلة أخرى – هي المدفعية – لتدمير عاصمة فرنسا التي كانت تبعد عن الجبهة مسافة 110 كم. و كانت تلك الوسيلة جديدة بالمرة لم تجرب من قبل. توصل إليها رجال المدفعية الألمان صدفة عندما لاحظوا أن القذيفة التي انطلقت من مدفع سبطانته تتجه نحو الأعلى بشدة قد قطعت مسافة 40 كم بدل 20 كم. فقاموا بتصميم مدفع كبير جداً يستطيع برفع سبطانته للأعلى بشكل كافٍ أن يوصل قذائفة إلى العالصمة الفرنسية و استطاعوا أن يمطروا باريس عام 1918 بما يزيد عن 300 قذيفة. و كان هذه المدفع يتكون من سبطانة فولائية ضخمة طولها 34 م و سمك جدارها 1 م. و كان وزن القذيفة الواحدة 150 كغ. و كانت زاوية سبطانة المدفع 52 درجة بحيث كانت القيفة ترسم قوساً كبيرة جداً يصل ارتفاع أعلى نقطة فيها إلى 40 كم. و قطعت القئفة مسافة 115 كم إلى باريس في زمن 3.5 دقيقة فقط!.

و تذكر أن الحاجة أم الاختراع. و لعل الكثير من التقنيات التي ننعم باستخدامها اليوم نتجت بسبب الجاجة إليها في الحروب كأنظمة التشفير و الإرسال اللاسلكي و حتى الطاقة النويية.