فيزياء مسلية 2 – الألوان

بسم الله الرحمن الرحيم

كيف نختار الألوان لملابسنا

لا تختلف الألوان عن بعضها البعض باللون الذي تتركه على شبكيتنا فقط, بل تختلف أيضاً بالخواص الفيزيائية للأجسام التي تكسوها. بمعنى أن خواص الأجسام تتغير بتغير لونها (بعضها ليس كلها). لتوضيح هذه الفكرة: نأخذ قطعتين من القماش إحداهما بيضاء و الأخرى سوداء و نضعها على لوح من الثلج الموجود في ضوء الشمس. نعود بعد ساعتين لنلاحظ أن القطعة السوداء قد غاصت في الثلج أكثر من القطعة البيضاء التي بقيت على نفس المستوى السابق. و البحث عن السبب ليس صعباً. فقطعة القماش السوداء – و بسبب لونها الأسود – امتصت كمية أكبر من الحرارة و بالتالي ذاب الثلج تحتها أكثر. و ذلك يعود لحقيقة ان اللون الأسود يمتص كل ألوان الطيف التي تشكل الشمس و بالتالي تسخن أكثر. بينما القماش الأبيض يعكس كل ألوان الطيف و بالتالي لا تسخ كثيراً.

و أول من قام بهذه التجربة هو المناضل البارز في حركة استقلال الولايات المتحدة الأمريكي بنيامين فرانكلين. الذي خلد نفسه كفيزيائي باختراعه لموصل الصواعق (هل كنت تعرف ذلك؟) و قد كتب حول هذا الموضوع ما يلي:

” لقد أخذت من الخياط عدة قطع مربعة من الجوخ بألوان متنوعة منها الأسود و الأزرق الداكن و الأزرق الفاتح و الأخضر و الأرجواني و الأحمر و الأبيض. و ألوان أخرى متنوعة. و في أحد الأيام الساطعة وضعت هذه القطع على لوح من الثلج. و بعد عدة ساعات رأيت أن القطعة السوداء – التي سخنت أكثر من البقية – قد غاصت في الثلج بحيث لم تعد تصلها اشعة الشمس. و قد غاصت القطعة الزرقاء الداكنة إلى نفس عمق القطعة السوداء تقريباً. أما القطعة الزرقاء الفاتحة فقد غاصت لعمق أقل بكثير مما سبق. و القطع الباقية غاصت لمسافات أقل و أقل كلما كان لونها افتح. أما البيضاء فقد بقيت على السطح أي لم تغص مطلقاً.”

ثم يستمر في حديثه و هو يتساءل بعجب:

“ما الفائدة من هذه النظرية إذا لم نستفد منها عملياً؟ ألا نستطيع أن نستنتج من هذه التجربة أن لثوب الاسود أقل ملائمة لنا من الثوب الأبيض في الجو الدافىء. و ذلك لأنه يسخن أجسامنا في الشمس أكثر مما يسخنها الثوب الأبيض؟ ألا يجب أن تكون القبعات التي نلبسها في الصيف فوق رؤوسنا بيضاء اللون كي لا تمتص الكثير من الحرارة؟ و بالاضافة لذلك ألا يمكن للجدران السوداء أن تمتص في النهار كمية من حرارة الشمس بحيث يبقى منها قسم يدفئنا في الليل؟….”

هل سترتدي قبعة سوداء في أيام الصيف الحار بعد الآن؟ لا أظن ذلك.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s